منتدى وجوده
عزيزي الزائر / عزيزتي الزائرة يرجي التكرم بتسجبل الدخول اذا كنت عضو معنا
او التسجيل ان لم تكن عضو وترغب في الانضمام الي اسرة المنتدي
سنتشرف بتسجيلك
شكرا
ادارة المنتدي

منتدى وجوده

المنتدي الاول للعصر والمجتمع
 
الرئيسيةمكتبة الصورس .و .جبحـثالمجموعاتالتسجيلدخول
منتديات وجـــــوده ترحب بزورها وأعضائها الكرام
المواضيع الأخيرة
goweto_bilobedتهنئه بحلول شهر رمضانالجمعة 27 يونيو 2014, 7:41 pm من طرفnasergoweto_bilobedكل عام وانت بخير بمناسبة عيد الفطر السبت 03 أغسطس 2013, 10:18 am من طرفnasergoweto_bilobedالسبت 26/9/1434السبت 03 أغسطس 2013, 10:11 am من طرفnasergoweto_bilobedماهو المصعد في نظر الرجل ؟؟؟الإثنين 15 أكتوبر 2012, 5:54 am من طرفأوتار الحبgoweto_bilobedرياضه الخميس 24 مايو 2012, 1:20 am من طرفAhmad_m_7goweto_bilobedالاربعـاء 1/6/1433هـالخميس 24 مايو 2012, 1:15 am من طرفAhmad_m_7goweto_bilobedالثلاثاء 4/1/1433هـالثلاثاء 29 نوفمبر 2011, 10:16 pm من طرفAhmad_m_7goweto_bilobedالثلاثاء 20/11/1432الأربعاء 19 أكتوبر 2011, 4:08 am من طرفnasergoweto_bilobedالخميـس 15/11/1432الجمعة 14 أكتوبر 2011, 2:25 am من طرفAhmad_m_7

شاطر | 
 

 قصة اماراتيه لا تفوتكم بسررررررعه .....

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
 
أوتار الحب
نائب المدير العام
نائب المدير العام
avatar
عدد الرسائل : 3568

العمر : 28

نقاط : 11542

تاريخ التسجيل : 03/01/2011


مُساهمةموضوع: قصة اماراتيه لا تفوتكم بسررررررعه .....   السبت 02 أبريل 2011, 12:03 am

قصه اماراتيه لايفوتكم بسررررررعه.....,,

في البنك
خلود قاعده في مكتبها و جان يرن تلفونها
خلود: مرحبااا الساااااع
الهنوف: هلا و الله
خلود: هلا و غلا.. شو هالمفاجاه الحلوه
الهنوف: الله يحلي ايامج ... اشحالج؟؟
خلود: بخير وسهاله... العلوم من صوبكم
الهنوف: والله ما من علوم.. اشحال هلج..!!
خلود: بخير ربي يعافيج... الكل مرتبش .. يتريون تخلص امتحانات ريم عسب نسافر..وينهم الصغاريه عيل.. ماسمع لهم حس
الهنوف: امايه راحت بيت خالتيه.. فشلتهم معاها..
خلود: هيه زين عيل... خلهم يتكشتون شويه
الهنوف: المهم خلود.. بغيتج في سالفه
خلود: خير
الهنوف: الخير في ويهج.. شو رايج تتغدين عندنا اليوم؟؟
خلود: تم.. بترخص من هليه و بييكم..
الهنوف: خلاص عيل... اشوفج على خير
خلود: وداعة الله

شويه و جان يدخل عليها...(( عبدالعزيز))
عبدالعزيز: السلام عليكم
خلود: عليك السلام و الرحمه..
عبدالعزيز: اشحالج
خلود: الحمدلله
عبدالعزيز:......
خلود ( وهي اطالعه تترياه يقول شي):.......
عبدالعزيز:.........
خلود: خير .. في شي... ابويه مارمسك وقالك لا تي الشغل مره ثانيه؟؟
عبدالعزيز: هيه رمسني
خلود ( وهي موخيه راسها): عيل ليش ياي اليوم...
عبدالعزيز:........
خلود: بتم جيه ساكت يعني...
عبدالعزيز: بغيت اقولج شي
خلود: خير
عبدالعزيز: خلود... انتي تدرين اني من زمان احبج..
خلود انحرجت من هالكلمه اول مره يقوللها..
عبدالعزيز: و خاطري اقضي عمري كله معاج.. ويوم ييت خطبتج اول مره ما وافقتي لاني هب مكمل دراستيه و ماشتغل.. كملت دراستي و اشتغلت بس عشانج انتي.. ورديت خطبتج بس رفضتيني لانج تبغين تشتغلين.. اول شي رفضت.. بس عقب اقتعنت بس لاني مابغي اخسرج... و اشتغلتي.. و بعد ييت خطبتج .. بس ماو افقتي.. ولين يومج ها ماعرف شو هو السبب
خلود: ماعرف شو اقولك
عبدالعزيز: مابغيج تقوليلي شي.. قولي حق ابوج.. خلود. صح اني حبيتج و طول حياتي بتم احبج.. بس كل شي له حدود.. و كرامتي نزلتها لين ريلج بس مع هذا مارتفعت في عينج...وانا .. انا ما ظن اقدر اسويلج اكثر عن جيه
خلود: شو قصدك
عبدالعزيز: ان شاء الله الاسبوع الياي برد اخطبج.. و مابغي اعرف ردج الحينه.. بتريا ردج عند ابوج.. و صدقيني ان ما حصل بينا نصيب ما بتسمعين اسمي طول حياتج و بظهر من حياتج شرات ما دخلتها
خلود:......
عبدالعزيز: ترى القرار بايدج انتي... و اسمحيلي يالغاليه اذا في يوم ازعجتج.. ولا تلوميني على اللي سويته و اللي ضايقج مني... لا تلومين اللي يحبج.. باع عمره و حياته و اشتراج انتي... ولا تلومين هالقلب ( وحط ايده على قلبه) ترى الذنب الوحيد اللي ارتكبه انه يحبج...
خلود (( هب مستوعبه اللي يالس يقوله عبدالعزيز)))
عبدالعزيز: مع السلامه
خلود: الله يحفظك ((( قالتها يوم ظهر عنها عبدالعزيز ...)))
ارتكبت خلود .. ماعرفت ترد عليه يمكن لانه اللي قاله صح... خلود وايد اهانته ... تتحراه شرات اخوها.. بس عبدالعزيز عمره ما بين لها انه يكرهها او حتى في يوم غايظها... بالعكس كان يسوي كل اللي تبغيه و تطلبه منه.. وقعدت تفكر في كلامه... الاسبوع الياي بيي يخطبها و لاخر مره... يعني الاسبوع الياي لازم تحدد مصيرها مع عبدالعزيز..
عقبها اتصلت بامها تترخص منها عسب تتغدا عند قوم خليفه...

في المدرسه.. الظهر

حصة: الحمدلله بنفتك... عقب اسبوع اجازة الامتحانات
ريم: يتفتكين من شو... اتخيلي انج شهر بتدرسين و بتحفظين الكتاب
حصة: هيه والله صدقج.. اقول .. هب جنها هيفاء اللي يايه صوبنا
ريم: سكتي انزين و سوي عمرج ما شفتيها
هيفاء: مرحبا
ريم: مراحب
هيفاء: اشحالكن
ريم: عنبوج الدوام خلص و توج تسالينا عن حالنا
هيفاء: لا فديتج... هب انا اللي انشد عن حالكم.. بس شو بنسوي بللي يتعذبون برع
ريم:.......... ( وتمت اطالع هيفاء بنظرات كلها حقد و كره)
هيفاء: ريم.. هب حرام عليج تعذبينه جيه... حرام تكسرين بخاطره
ريم: هوايتي كسر الخواطر... و انتي عاد شو خانتج.. داويهم بمعرفتج
هيفاء: ومن قالج اني ماحاولت.. بس شو نسوي بالقلب.. تراه ما يهوى غير وحده
ريم: احيدج حرامية قلوب.. ولا غيرتي مهنتج
هيفاء( وهي معصبه): الله يسامحج.. هب راده عليج.. هاي يزاتي اني حبيت اساعدج
ريم: لا الغاليه ساعدي عمرج اول شي
هيفاء: والله مادري على شو حابنج...
ريم: منو هو
هيفاء: اونج ماتدرين
ريم: ياختي من كثرهم... شو اسوي.. اقول حصة.. اظن الا درويلنا برع... بترخص عنكم.. يالله في امان الله...

وظهرت عنهم ريم... و كانت متغشيه.. وطبعا مثل كل يوم شافت الريال متفيزر عند باب المدرسه.. واول ما ظهرت ريم شغل المسجل...

شفت غر مكتسي سحر و دلال ما خلق مثله شبيه في الورى
من حسن يوسف خذ اوصاف الجمال و العجب شفته و عيني ما ترى
ما رات عيني مثل هذا الغزال و لا سمعت بوصف مثله ينطرى
يمشي و مشيه بخفه و اعتدال مانكبر لو هو مشى فوق الثرى


و هي تمشي صوب السياره حست بانه حد وراها و فجاه وقفت يوم شافته وقف جدامها... من الزياغ طاح الملف اللي في ايدها و يت بتشله طاحت الغشوه... و يت عينها في عينه..

.....: اشحالج
ريم:........
.......: ممكن تاخذين هالورقه
ريم: وانت ممكن تذلف
.......: هب ساير لين ما تاخذين الورقه
ريم: لو سمحت ما يحتاي تفضحني
.....: والله كيفج.. انا هب متحرك لين ما تاخذين الورقه ( وجان يمد ايده),, و اسمحيلي.. كنت ناوي اييبلج قلبي بدال الورقه.. بس ما دريت انه حبي بيشدني صوبج اليوم
ريم ( وهي مستغربه من رمسته).. جان تشل الورقه و تمشي صوب سيارتهم و ركبت السياره و قلبها يدق بسرعه من الزياااغ.. اكيد البنات كلهن شافنها... شو بيكون موقفها عقب هاليوم .. حطت ايدها صوب ثمها وكانت تقرض ظفورها.. وجان تشم الريحه.. ريحه حلوه.. و اذكرت الورقه اللي في ايدها.. فتحتها

للباب عيني و قلبي للقا حارس
ارقب متى النور في لحظه يوافيني
يكفيه وجه المسا في مقلتي عابس
و النور بعضه تكسٌر في سما عيني
ودي من النور يحيي غصني اليابس
ويوقظ الشوق و يصحي محبيني


ريم تمت تتنافض يوم قرت الرساله... اسمه سيف... حلو و حتى اسمه حلو شراته.. وجان تبتسم عاللي صار بينهم.. و فجأه رجع الخوف لقلبها... ((( شو اللي يالسه افكر فيه.. لا لا هب حلو ولا شي.. شكله مغازلجي شو ابا فيه... بس ليش يلحقني.. اكيد يحبني... أي حب و أي خرابيط.. ريموووو نشي وبسج من هالاحلام.. تعيبين على عذابه و غديتي شراتها.. بس يمكن يحبني !!!!)))))

وصلت ريم البيت و جان تشوف ابوها و امها في الصاله
ريم: السلام عليكم
ابو عمر+ ام عمر: عليكم السلام و الرحمه
ابو عمر: ها ريماني.. شو الدراسه معاج اليوم
ريم: اوكي
ابو عمر: شو يعني اوكي.
ريم: يعني اوكي
ام عمر: فيج شي اميه..تشكين من شي
ريم: ها... لا لا مافيني شي.. بس ميته من اليوع
ابو عمر: عساه الموت بعيد عنج... تعالي اقعدي حذالي تعالي
((ابو عمر كان يحب ريم وااااااايد و اكثر عن عياله الباقيين... و ه**** كان واضح بس محد من اخوانها او خواتها اضايج .. لانها كانت اصغر اخوانها و احلاهم...))
حطت ريم شنطتها عالكرسي و راحت قعدت حذال ابوها
ابو عمر: فديتج والله... شوفتج انتي تغنيني عن الدنيا كلها..
ريم: ابويه
ابو عمر: لبيه
ريم: الله لا يحرمني منك.. ولا من امايه
ابو عمر: يعني ماعندج شي ثاني تقولينه.. ماعندج أي طلب.. تراهن عيوني لج
ريم: فديت عيونك يابويه.. لا الغالي.. ما عندي أي طلب.. ولا اقولك خلني افكر يمكن عقب تيني فكره و خاطري انفذها
ابو عمر: ههههههههههههههه.... انتي بس تطلبين و نحنه نقول لبيه
ام عمر: بسك عاد لا ادلعها ترى الدلع هالايام ماينفع
ريم: وليش مايدلعني... هب ضناه.. وبعدين قولي انج تغارين لانه يدلعني و مايدلعج
ابو عمر: ههههههههههههههههههههههههه هه
ام عمر: حسبي الله عليج ... قومي روحي حجرتج وغيري ثيابج.. وتعالي تغدي.. وبسج من هالرمسه الماصخه
ابو عمر: يلا ريماني... خلنا نتغدا.. و ترى السفره قريب ان شاء الله
ريم: واللـــــــــــــــــــــ ـــــه يعني بنسافر
ابو عمر: اذا الله راد
ريم (وهي تبوس راس ابوها): فديتك والله
ابو عمر: بس ها... لا تنسين النسبه العاليه
ريم: ان شــــــــــــــــــــــــ ــــــــــــاء الله.. امايه وينها يدوه عيل
ام عمر: في حجرتها.. تجهز عسب تسير العين.. عند خالتج


دخلت ريم حجرتها و قعدت تفكر ... ابوها وامها يحبونها اكثر عن اخوانها... و جان تسرح بسيف الكعبي ظهرت الورقه من الملف.. ((( ماقدر افكر فيه... هليه يحبوني و يثقون فيه و ماقدر اخون ثقتهم.. واكيد هذا لعاب حاله حال غيره من الشباب))).. و جان تمسك الورقه وبغت تقطعها.. بس عقب غيرت رايها و خشت الورقه في دفتر و حطته في السده.. وقررت انها توقف الريال (سيف الكعبي) عند حده.

بيت خليفة القبيسي

ام خليفة: يا مرحبا بج والله... شو حالج؟
خلود: والله الحمدلله يسرج الحال...
ام خليفة:وشو الشغل معاج ان شاء الله مرتاحه
خلود: هيه مرتاحه.. ولو انه ساعات تعب.. بس احسن من قعدة البيت
الهنوف: صدقج والله... قعدة البيت ارف.. مليت الصراحه
ام خليفة: ويديه انا.. ترى الحريم من استون و مكانهن البيت..لكن بنات هالايام هب عايبنهن شي
الهنوف: يا امي.. الزمن تغير... و بعدين هب عيب الوحده تشتغل
ام خليفة: قولي جيه من الصبح... خلود تراها بنت عمج انعفس حالها .. مادري بلاها ينت تخبلت مادري..
خلود: ههههههههههههههه تخبلت .. ليش عاد
ام خليفة: اونها من يومين تطري سالفة الشغل
خلود ( وهي تصد صوب الهنوف): تبين تشتغلين
الهنوف: هيه
ام خليفة: هيه بعد... يا انج مستخفه او فاصخه الحيا.. عنبوج ما مدالج من فتره مطلقة و الحينه تبين تشتغلين.. شو بيقولون الناس عنج.. فارطه!!
الهنوف: شو فارطه عاد.. و الزواج قسمه و نصيب.. وما حصل بيني و بين عمر النصيب و اطلقنا.. و الشغل قلتلج هب عيب
ام خليفة: لا حول ولا قوة الا بالله... خلود رمسيها انا راسي بينفجر و السبه سوياتها.. لا تبغي تعقل ولا تبغي ترجع لريلها و الحينه تبغي تشتغل... بسير حجرتيه ابركلي

وتنش ام خليفة عنهن
خلود: صدق بتشتغلين
الهنوف: هيه.. ليش انتي هب مقتنعه بهالشي
خلود: لا بالعكس.. بس عيالج منو بيجابلهم
الهنوف: عيالي عند امي.. وانا اذا بشتغل بسرح الصبح و برد الظهر... وبعدين عبدالله بيكون في هالوقت في الروضه.. و سلامه بتم عند امايه
خلود: انتي مقتنعه بسالفة الشغل
الهنوف: هيه مقتنعه.. واظنج اول وحده بتشجعيني لانج روحج تدرين بالملل اللي احسبه في البيت.. ولو اني هب مقتنعه جان ما رمستج
خلود: ليش يعني
الهنوف: ابغيج تساعديني
خلود: شقايل
الهنوف: دوريلي شغل بمعرفتج
خلود: بس..
الهنوف: بس شو... قصدج عمر!!
خلود: هيه عمر.. تدرين يوم اني اشتغلت مارضى و لين الحينه هب راضي بس ابويه اللي مساندني.. ولو يعرف انج بتشتغلين...
الهنوف ( تقاطعها): عمر ماله خص فيه.. هب زوجي .. فماله الحق يدخل في حياتي.. واذا كان قصدج انه حد مساندنج.. ترى اخويه خليفة ما بيقصر.. صح انه ابويه متوفي.. بس اخويه بعده عايش.
خلود: لا تفهميني غلط.
الهنوف: فاهمتنج عدل... و مثل ما قلتلج عمر ماله خص و ان ادخل في حياتي انا اللي بوقف في ويهه و بمنعه.. عيل لو عرف اني اتعلم السواقه شو بيسوي
خلود: تسوقين
الهنوف: هيه
خلود: ههههههههههههههه
الهنوف: ليش تضحكين
خلود: اتخيل شكل عمر لو عرف
الهنوف: ههههههههههههه والله انج متفيجه.. المهم اباج تساعديني..
خلود: بحاول ان شاء الله.. بس بشرط.. ماتخبرين حد اني انا مدورتلج الشغل
الهنوف: ان شاء اللــــــــه من عيوني.. خلود.. فيج شي.. اشوفج سرحانه .. شو اللي شاغلنج.. لا تقولين عبدالعزيز
خلود: انتي شو عرفج
الهنوف: والله انه تخمين... يعني صدق عبدالعزيز شاغلنج.. في تقدم عيل
خلود: أي تقدم واي خرابيط انتي بعد
الهنوف: عيل ليش تفكرين به
خلود: اليوم ياني الشغل
الهنوف: شي عادي هب اول مره و اكيد انتي كالعاده رغتيه
خلود: لا والله.. صح اني مارمسته عدل بس مارغته
الهنوف: وليش جيه مرتبكه..
خلود: ها
الهنوف: شو اللي صار بينكم و جلب حالج
خلود: قالي...
الهنوف : شو قالج كملي
خلود ( وهي تصيح): صدقيني انا ماكرهه... بس اخاف اخاف يصير حالي شرات حالج بس مابغي اخسره ادري انه يحبني و متعلق في.. حتى انا تعلقت فيه.. تعودت اشوفه عندي في المكتب .. والله استانس بس ماقدر ابين له شعوري .. اخاف يقص عليه او حبه لي ينتهي في يوم.. بس اليوم تاكدت اني ابغيه و اريد اتزوجه.. و اح..
الهنوف: و ...!!!
خلود: احبه
الهنوف: هههههههههههههههههههههه
خلود: ليش تضحكين
الهنوف: يا ويل حالي على اللي يحبون من ورانا
خلود (وهي مستحيه): بسج عاد
الهنوف: يوم انج تحبينه ليش تكابرين بعد... انزين شو قالج اليوم
خلود: قال انه بيخطبني
الهنوف: والحين الدموع هاي لانها بيخطبج.. هب جنج قبل شوي قلتي احــــــــــــــــبــــــ ــــه
خلود: وطي صوتج انزين
الهنوف: ابا اعرف شو المشكله الحين
خلود: قالي ان رفضته هالمره .. بيبتعد
الهنوف: شو يعني بيبتعد
خلود: بيظهر من حياتي شرات ما دخلها
الهنوف: المفروض هالشي يستوي من زمان
خلود: لا والله
الهنوف: هيه والله.. عيل ذليتيه لين ما قال بس و ما تبينه يبتعد
خلود: انزين شو اسوي الحين
الهنوف: بعدج تسالين.. انتي تبينه ولا لا
خلود:....
الهنوف: ياربي.. هب وقت مستحا... يا هيه يا لا
خلود( بصوت واطي): هيه
الهنوف: انزين خلاص عيل.. يوم بييج ابوج ويسالج عن رايج قولي هيه

ويدخل عليهم خليفة ومعاه فيصل
خليفة: السلا م عليكم... اوه.. القمر هني و انا مادري
خلود: عليك السلام........ شفت عاد.. حبيت انورلكم البيت اليوم
فيصل: بيتهم امبونه منور بوجود ( وجان يذكر علياء).. هله.. شو تسوين هني
خلود: حبيت اسلم عليك.. من يومين وانت مختفي عن البيت و متفيزر هني

فيصل: اوه اتولهتوا عليه
خلود: واااااايد
الهنوف: ههههههههههههههه... تراه هو اللي مونسنا هاليومين
خليفة: اشحال هلج؟؟
خلود: بخير... ينشدون عنك
فيصل: حووه.. هب توك تسالني عن هليه.. و ليش ترد تسالها
خليفة: كيفي.. حرام هو

وجان يرن تلفون فيصل..
فيصل: ها... تنشد عن.... (قصده عذابه) و هااتصلت.. الو
عذابه: هلا فيصل
فيصل: هلا عذوب.. خير
((خليفة اول ما سمع اسمها فز قلبه.. تذكر حب حياته.. تذكر كم يسوى اسمها))
عذابه: ترى الدرويل هب في البيت.. راح العين يودي يدوه
فيصل: والمطلوب
عذابه: شو المطلوب بعد... مر علينا
فيصل: مافيه الصراحه
عذابه: لا والله.. عيل نخيس في الجامعه..ماقلتلج علياء هذا فصول ما منه فايده
فيصل: لحظه لحظه... منو معاج انتي
عذابه: حمده و علياء بنت عمي
فيصل: اها.. عيل دقايق و بكون عندكن.. يلا بااااي

فيصل: يالله بترخص عنكم.. بسير اييبهم من الجامعه..
الهنوف: تعال... ترى عليا بتي معاكم
فيصل: مادري (اونه يسوي عمره مايدري)
خلود: وانا اقول ليش
فيصل: (وهو يطالعها بنص عين) خلود... ما تبين تسيرين البيت
خلود: برد البيت المغرب
فيصل: برايج عيل.. ها خليفة بتخاويني
خليفة: مادري والله
فيصل: صدق ماعندي سالفه اسالك... يلا اترياك في السياره

وهذيج الساعه ظهروا عيال الهنوف عبدالله و سلامه.... سلامه كانت تلحق عبدالله لانه ماخذ لعبتها
سلامه: مامــــــــــــــــــــــ ــــــــــــــــــــــا .. ابا ثوره( الصوره)
الهنوف: عبود.. ليش ماخذ لعبتها
عبدالله: كيـــــــــــــــــــــــ ـــــفي
فيصل ( وهو يمسكه من رقبته): عبود... شو هذا عيب عليك هاي ختك
عبدالله( وهو يضحك و مستانس من الحركه): الله انـــــــــــــــــــــــ ـــا اطـــــــــــــــــــــــ ـــــــــير... انا سوبـــــــــــــــــر مــــــــــــــــــــــــ ـان
فيصل: صدق ماعندك سالفه.. شرات خالك الخديه
خليفة: محد خديه غيرك
عبدالله: عمي خديه
خلود: هههههههههههههههههههههههه.. حلوه
فيصل: لا تقول عمي خديه... ولا بصفعك
عبدالله: عمـــــــــــــــــــــــ ــــــــــــــي خديــــــــــــــــــــــ ـــــــــه
الهنوف+ خلود+ خليفة: ههههههههههههههههههههههههه هه
الهنوف: تستاهل ما ياك..هههههههههه
فيصل خذ اللعبه من عند عبدالله و عطاها سلامه
فيصل: فديت اللي يستحي انا.. خذي الثوره( يقلدها)
سلامه: وهي تستحي... ثكرا( شكرا)
فيصل: ثكرا عاد.... تعالي انزين عطيني بوسه
سلامه باست عمها.. جان يربع عبدالله و عض فيصل على خده
فيصل: ااااااااااااااااااااااااا اخ... قم عني يالسبال
خليفة:ههههههههههههههه... تستاهل والله
فيصل: حشا هب ولد...من وين يايبينه هذا..?
وظهر فيصل مع خليفه بيسرون الجامعه علشان ياخذون عذابه وحمده وبنت عمهم علياء..وكان فيصل واااااااااااايد مستانس لانه بيسير بيشوف بنت عمه علياء. اما خليفه فكان مستانس بس ما حب يبين هالشي..ويوم وصلوا الجامعه... ركبن حمده و عذابه و علياء
حمده+ عذابه+ علياء: السلام عليكم
خليفة+ فيصل: عليكم السلام
حمده: اوه.. وانا اقول بلاها السياره منوره.. اثري خليفة فيها
علياء: جيه حد قص عليج وقالج انه اخويه مولد كهرباء
فيصل: ههههههههههههه لا بجلي
خليفة: لا والله...
فيصل: اتمصخر انزين ... انت سوق و طالع جدام وانا بسولف اوكي.. اشحالج علياء.. ربج بخير
علياء: بخير الله يسلمك..
فيصل: دوووووم هب يووووم
حمده( وهي تصاصر عذابه): طاعي اخوج اللوتي.. هب هين والله

وعذابه ماردت عليها.. كانت في عالمها الخاص.. تمت تفكر في خليفه و كانت يالسه ورا فيصل.. و علياء ورا اخوها.. وحمده في النص بينهن.. تمت عذابه تفكر في موقف خليفه معاها.. ماسالها عن حالها شرات قبل ولا حتى رمس معاها بكلمه.. ((ااااااه يا خليفة.. هنت عليك كيف قدرت تقسى علي .. كيف قدر قلبك يقسى على حبيبه... المسافه بينا قليله و انت كانك بعيد عني اميال..عقلك بعيد عني و قلبك ماعاد يباني..)).

وخليفة.. كان يحس باحساس عذابه.. وكان عايش في عالمها.. بس محد يدري عن الثاني.. كان طول الوقت يتامل وييها من المنظره.. (((( فديتج يالغاليه.. فديت عيونج.. ابيع عمري وحياتي واكون لحظه.. بس لحظه معاج.. اتامل فيها ويهج واصرخ باعلى صوتي و اقول احبج يا اغلى ناسي... )) وتذكر حال اخته و عيالها و السبب عمر.. مايقدر يسامحه على سواه في اخته.. حتى لو كانت الهنوف راضيه بهالوضع. هو هب راضي .. هب راضي تكون اخته مطلقه)))

فيصل: خليفة...حووووووووووووووووه .. حط شي.. خلنا نسمعلنا شي
خليفة: الشرايط جدام حط اللي تبغيه
حمده: خلنا نسمع شله من شلات خليفة
علياء: هيه والله فكره
حمده: حط هاك الشريط اللي هناك
فيصل: عكيفج هو
حمده (وهي تحيس ثمها): شو فيها يعني
علياء: هيه فيصل حط الشريط اللي اشرت عليه حمده.. فيه اغنيه ميحد و خليفة يشلها
فيصل: من عيوني
حمده تمت اطالع علياء بنظره و صدت ترمس عذابه بس شافتها سرحانه و حالتها حاله... ابتسمت حمده من هالموقف.. علياء ترمس فيصل و مستانسه عليه... و عذابه تفكر في خليفه و متعذبه عشانه.. و جان تبتسم يوم اذكرت محمد... (( فديته والله تولهت عليه واااااااااااااااايد))

لا تذكرني بحبك يا غناتي.... و لا تذكرني بماضيك الجميل
في صدا ذكراك بجزر حياتي... مستحيل احب غيرك مستحيل
أنت عمري و أنت أغلى ذكرياتي... و أنت في قلبي ولا غيرك خليل
أنت عيني اللي بها شفت البهاتي و أنت لي في مقلة عيوني نزيل
لو تقضى عمرنا الوردي و فاتي و انقضى وانزاح شرواح المليل
تصبح الأطلال في فكري و ذاتي والضمير تعيش لا يمكن تحيل


عذابه يوم سمعت الشريط.. حست انه الكلام لها هي.. و جان تتغشى عسب محد يحس بدموعها.. و خليفة نظراته كلها عند عذابه و شاف الدمعه الي نزلت من عيونها.. بس نزل راسه.. اول مره يشوفها تصيح.. والسبه منو.. منه هو.. ((( اجتل عمري و لا اشوف الدمعه في عينج يا عذابه)))

شو تتوقعون بيصير بين عذابه و خليفة؟؟؟
ومحمد الرميثي بيعرف عن حمده؟؟؟ وشو بتسوي حمده في علاقتها مع محمد؟؟؟
و ريم... شو بتسوي مع سيف؟؟؟

نهايه الجزء الثاني عشر


اسبوع...
في العين

كان محمد الرميثي كالعاده قاعد عالكمبيوتر و فاتح الماسنجر على امل انه يشوف (حمده) و جان يرن تلفونه
محمد: مرحبا ملاااااااااايين و لا يسدن في ذمتيه
......: هلا والله
محمد: هلا و غلا
.......: هاالملايين اكيد وراهن شي.. هب بلاش
محمد: افا عليج... لا الغاليه تراهن ببلاش.. المهم شو الاخبار من صوبج.. بشري .. عساج سويتي اللي طلبته منج
.....: اكيد... انت تامر و بس... بس عاد لا تنسانا
محمد: خليني احصل اللي ابغيه و صدقنيني مابقصر فيج
.......: وشو للي تبغيه
محمد: اسمها
.......: خمن
محمد: لا حول... هب وقته عاد..خبريني شو اللي عرفتيه عنها... شو اسمها و كم عمرها..
......: ماتبغي تعرف اذا كانت حلوه ولا لا
محمد: مايهمني الحلا... بس ابغي اعرف شو اسمها
........: ****يب غارق و ذايب فيها... والصراحه البنيه تستاهل
محمد: اسمها؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
.......: حمده
محمد: فديتها والله
......: تتفداها بعد تراني من الحينه اخبرك.. هاي بنت عرب .. وماسمعت عنها الشين..و لا تحاول تلعب معاها لانها هب من النوع اللي انت متعود عليه... وماظن بتعبرك بعد
محمد: اكيد اتفداها... هاي القلب الله يسلمج. و انا اظن اعرفها عدل و اكثر منج... انزين كم عمرها... 20 !!!
.....: هيه عشرين
محمد: الله يخليها لاهلها.. انزين وانتي شو عرفج بها
........: بعد ربك... من كبرها الجامعه
محمد: وشو عرفتي بعد... ماعرفتي جبيلتها
........: ليش ان شاء الله... ناوي تخطبها...
محمد: هيه بخطبها
.......: صدق
محمد: صدق... وانت تحيديني اجذب... تراني احبها و اموت عالتراب اللي تمشي عليه و انا يوم نشدتج عنها بس عسب اعرف هيه بنت منو.. و باجر بيوصلج خبر خطوبتنا
..........: يا حافظ عليك يا ولد الرميثي... ثرك هب هين.. تعرف تحب بعد
محمد: شو نسوي عاد... قلتلج ملكتني و صرت في هواها سجين...احبها ايه والله اني احبها .. و حبها انغرس في قلبي و جرى في دمي.. وصارت في حياتي كلها...
.......: اوف اوف... الله عليك يا محمد... الله يهنيك .. عاد لا تنسانا
محمد: ربع ساعه و جيكي على رصيدج.. بس خبريني هيه بنت منو؟؟؟
....... بنت عبدالله القبيسي
محمد ( وهو منصدم): اللي ساكن في ..*****...
........: هيه
محمد: متاكده
.......: اكيد
محمد........
..........: وينك... شو استوابك
محمد: لا ماشي... يالله فداعة الله

وصك محمد عنها و تم منصدم يوم عرف عن حمده........ سبحان الله يالدنيا... ظهرت حمده هذيج اللي شافها هاك اليوم في بيت القبيسي... و دخل عليه ربيعه عيسى

عيسى: ايه انت بلاك ماترد يوم اتصل بك... اكيد ترمس في الخط الثاني.. اكيد ما بتودر سوالف المغازل حتى وانت عاشق
محمد: عيسى
عيسى: خير
محمد: اباها
عيسي: منو اللي هي تباها...( وجان يتلفت حوله)
محمد: بنت القبيسي
عيسى: هاي ضحيه يديده بعد
محمد: لا ... اللي ذبحتني بغلاها
عيسى: يا ويل حالي انا ... يابويه ما تركب عليك سوالف **** و العشق
محمد: اقولك خلاص... ابغيها و الحينه بظوي صوب ابويه و بقوله ابغي اعرس
عيسى: ههههههههههههه اشهد انك ينيت
محمد: اذا ما خذتها بين و بتخبل... بسير عند ابويه و برجع... اترياني هني في المكتب
عيسى: اصبر انزين... لا تتسرع... خلنا نتفاهم
محمد: بعدين بعدين...
وظهر محمد و راح صوب ابوه... و هو حاط في باله انه يتزوج وياخذ حبيبة قلبه.. ((( حمده)))
ودخل على ابوه.....
محمد: ابويه
ابو محمد ( وهو منشغل بالاوارق اللي جدامه): ....
محمد: ابويه بغيتك في سالفه
ابو محمد: خير
محمد: الخير في ويهك ان شاء الله
ابو محمد ( رفع راسه): اول مره اشوفك ترمس وانت متادب و صووتك واطي .. تقول ساير تخطب
محمد: هيه
ابو محمد: شو هيه
محمد: نويت اخطب
ابو محمد ( نزل راسه و يقرا الاوراق): زين
محمد: شو زين
ابو محمد: زين اللي قلته
محمد: ابويه تراني ارمسك جد... ابغي اعرس
ابو محمد (رد رفع راسه): عرس انزين حد ميودنك...
محمد: ماشوفك مستانس
ابو محمد: ادريبك... ساعه و بتغير رايك
محمد: لا والله... مابغير رايي... خلاص نويت اعرس و اكمل نص ديني
ابو محمد: شو تشوفني خطابه... عندك العيوز روح خبرها و هي بتخطبلك احلى بنيه في العين
محمد: ابغيك انت تخطبلي...ومابغي وحده من العين
ابو محمد: عيل.. من وين..من حيدرباد
محمد: أي حيدرباد الله يهديك... من دبي
ابو محمد: وانت شو عرفك بها
محمد: ها... لا ماعرفها .. بس اعرف هلها.. تراهم ناس طيببين و عيال عرب
ابو محمد: منو..؟؟
محمد: قوم القبيسي...
ابو محمد: أي قبيسي... اللي بيشاركونا في المشروع
محمد: هيه...
ابو محمد: ناس و النعم فيهم... بس عاد
محمد: لا بس و لا شياته.. وانت روحك قايل انك بتظوي صوبهم بالخميس.. خلاص عيل.. بتروح تخطبها
ابو محمد: ومن هي...تعرفها
محمد: وانا شو عرفني... انت بس قول تم
ابو محمد: ( وهو يبتسم): تــــــــــــــــــــم
محمد ( وهو يحب راس ابوه): يعلي مانحرم منك يابويه...

وظهر من عند ابوه و راح مكتبه...
عيسى: مابغيت تظهر... بشر... صفعك ولا داس على راسك.. ولا رفسك في بطنك...لا لا اكيد خش الخيزرانه في عيونك و ظهرها من خشمك
محمد ( وهو ساير صوب الكمبيوتر): صدق انك متفيج
عيسى: لا تقول وافق
محمد: اكيد بيوافق... حد بيرد محمد الرميثي
عيسى: محمد.. من صدقك انت.. ها عرس هب لعبه
محمد: ادري
عيسى : وانت شو عرفك عن البنيه.. اللهم عمرها حتى اسمها ماتعرفه
محمد: ابشر... خبرها وصلني اليوم
عيسى: ما شاء الله عليك يوم تبغي شي توصله
محمد: عيل
عيسى: وهيه بنت منو
محمد: مابتصدق
عيسى: عادي... بصدق أي شي..
محمد: بنت عبدالله القبيسي
عيسى: لا لا.. اخت خليفة
محمد:لا ... بنت عمه على ماظن...
عيسى: اب اب... مين قدك يا عم... الله يهنيك عيل
محمد: ان شاء الله.. اتصدق يا عيسى.. عمري ماتمنيت شي في حياتي شرات ماتمنى اخذها و اقضي عمري كله معاها
عيسى: يا سلاااام عليك... وانت شو عرفك انها بتوافق عليك... تعال تراني جد سمعت انه خليفة خاطب بنت عمه... و محيرنها من فتره
محمد ( وهو صاد صوب عيسى): قول والله
عيسى: والله
محمد: لا تقول
عيسى: مادري... هاللي سمعته
محمد: يمكن حد من خواتها
عيسى: ويمكن تكون هيه
محمد سرح بتفكيره... يمكن تكون حمده مخطوبه.. وعقب ما حصلتها و لقيت وحده سكنت في قلبي و بدلت حياتي .. تروح عني و افقدها..لا .. لا مستحيل... حتى لو خاطبنها باخذها... حمده لي انا .. انا وبس... و فتح الماسنجر.. و انتفض قلبه يوم شافها اون لاين

ملك العين (محمد): هلا يالغلا كله.. هلا بللي له الروح ترخص.. هلا بللي على بالي.. هلا بللي احبه مووووووت
حمده يوم قرت الكلام ابتسمت... و حطت ايدها على قلبها حست بدقات قلبها اللي تزيد... و كانت ايدها تتنافض و مارامت تكتب شي
ملك العين: وينج يالغاليه... تعبت و انا اطرشلج ايميلات وانتي لا رد ولا خبر...فديت روحج طمنيني عليج.. خذتي روحي و قلبي و تركتيني بليا قلب و بليا روح.. بربج كيف اعيش دونج
احبك لو بغيت انساك ماقدر ( حمده):.........
ملك العين: خلاص .. لا تردين عليه... خليني اكتب و اظهر اللي خاطري ..اباج تعرفين اني احبج... والله احـــــــــــــــــــــــ ــــبــــــــــــــــــــ ج.. اهداء لج...
انا ب**** خصيته و جرحي من سبب ذاته بديع الشان من بيته و يسكن في اماراته
ولو يحصلك منيته ولو لحظه ملاقاته اخذ قلبي ولا ريته خطير زاد خفقاته
على دقات تصويته خفو من مناداته رماني يوم لاجيته نهار من ملاقاته
عيانه نجل جسيته كمال و ورد وجناته برمش العين اخزيته بوسط الروح ملياته
لجل عيناه داريته شرات الشوق مدراته والهوى من تعنيته يفرض كل اراداته

حمده كانت منصدمه من موقف محمد... مادرت الشوق بيضنيه و يتعبه.. مادرت احساسه شرات احساسها صوبه.. مادرت انها ملكت قلبه مثل ما هو ملك قلبها

احبك لو بغيت انساك ماقدر: اشحالك
ملك العين: حالي؟؟؟ لا تسالين عن حال واحد يبات ليله وهو متعني... يفكر في محبوبه اللي جفاه.. مادري هذا دلع ولا هجر
احبك لو بغيت انساك ماقدر: يمكن دلع
ملك العين: واهون عليج... بس ما عليه... برضى منج أي شي... ان شكيتج على قلبي اشتكى قلبي غلاج.. و ان شكيتج على عيني.. هلت الدمعة تبيج
حمده عاد محد قدها... شوي و بطير.... حست انها خلاص.. هذا الانسان هو اللي دخل قلبها.. هذا اللي تحبه مووووووووووت
احبك لو بغيت انساك ماقدر: لا تظن ان طال غيابي نسيتك.. لا والله مانسى من توده عيوني
ملك العين: طلبتج قولي تم
احبك لو بغيت انساك ماقدر: تم
ملك العين: قلبج هذا اصبح لي انا... تراني ملكته شرات ما ملكتي انتي قلبي... و طلبتج.. لا تعطينه لحد غيري... طلبتج يالغاليه... ارفقي بحال مضنونج... لا تبيعيني.. تراني شارنج

حمده مافهمت شو الي كان يقصده...
احبك لو بغيت انساك ماقدر : (((((( احبك لو بغيت انساك ماقدر)))))))

و ظهرت حمده من الماسنجر لانها بتروح البيت... اما محمد.. فكان مقرر انه يوم الخميس بيظوي صوب قلبه و بيخطبها... بس اللي كان مخوفنه انها تكون محيرة لولد عمها....


في المدرسه...

حصة: ريـــــــــــــــــم دريولكم وصل... يالله
ريم ( وهي تسلم على ربيعاتها): يالله بنات... اشوفكن على خير ان شاء الله... ذاكرن عدل.. تراها ثانويه عامه..
حصة: ريم اتصدقين بتوله عليج
ريم: طاعي اللواته... هب جنه متفقين انذاكر رباعه
حصه: هههههههههههههه
ريم: يالله بظهر... حصة... ممكن طلب
حصه: ادري,,, تبيني اظهر و اطالع اذا كان العاشق موجود
ريم: شو عاشق بعد.. بس تدرين مابغي انحرج اكثر عن جيه.. والله ادري انه البنات يرمسن عني..
حصه: ماعليج منهن... بسير اطل و بييج........

حصة: الله يعينج... تراه متفيزر برع
ريم: اوف اوف اوف اوف...
حصه: ههههههههههه بلاج...
ريم: بموت قهر منه
حصه.: خله يولي.. اتغشي و اركبي سيارتكم بسرعه.. والمشكله دريولكم يوقف السياره بعيد.. مادري ليش
ريم: انا ادري
حصه: ليش
ريم: لانه ثور.. يالله برخصتج

وظهرت ريم من باب المدرسه و طبعا كالعاده سمعت تعليقات البنات عليها... عصبت من هالموقف المحرج اللي دوم يستويلها.. و هي ماشيه كانت موخيه راسها.. و نزل سيف من السياره.. و يا صوبها.. ريم وقفت يوم حست انه ياي صوبها... كان واقف جدامها
سيف: سهير الليل و السبه القمر... مارضى ينور ليلي ...
ريم ( كانت معصبه و ييها منتقخ من الغيض)
سيف: ليش يالغلا ... ليش ما تحنين على واحد يموت فيج
ريم ماقدرت تستحمل رمسته اكثر... وخاصه انه البنات يسمعن اللي يقوله
سيف: معقوله ماحسيتي فيني... ولا مافمهتي شعوري .. اسمحيلي اذا خانتني الحروف.. ترا كلامي يضيع بشوفتج
ريم: كلامك اللي يضيع ... والا انت امبونك ضايع ..
سيف اول مره يسمع ريم ترد بهالطريقه
سيف: ضايع بحبج
ريم: يعلك طول عمرك ضايع .... بتخبرك شو تشوفني جدامك بتانيه مافهم...
سيف: متى بتحسين فيني.... اذا تبين بييبلج قلبي و بحطه ين ايدج
ريم: اذا يبت قلبك تعرف وين بحطه
سيف: وين.... حذال قلبج
ريم: لا طبعا.... بجطه تحت نعالي.. و تصدق حتى ماتنزل اخيس نعالي بقلب واحد مثلك.. صايع و لا بعد ضايع.. اقول... اجلب ويهك احسن... ولا اظن امبونه مجلوب... من كثر ماصدنك البنات... تتحراني ميته عليك... لا والله... ماتشرف ابد ارمس واحد مثلك.. ماتشرف اخيس سمعتيه مع انسان تافه شراتك... ولو سمحت شل قلبك... تراني دسسته لــــــــــــــــــــــــ ين ما قلت بس

ومشت ريم صوب سيارتهم و كانن عذابه وحمده في السياره و سمعن اللي صار بينها و بين سيف لانه صوتها كان عالي... كانت تقصد تعلي صوتها عسب يسمعونها.. وتحطله حد...
اما سيف كان الود وده الارض تنشق و تبلعه... حس بغصه و ماعرف ينطق بكلمه... اول مره في حياته تحرجه بنيه ولا جدام الخلق كله.... ورفع راسه و جان يشوف البنيات في المدرسه يتضاحكن عليه... و شل عمره و ركب سيارته وروح

في سياره ريم...
عذابه: ريم... انتي ما تستحين .. شو ها اللي سويتيه
ريم:..........
عذابه: لو درا حد من هلج تعرفين شو بيستويبج..!!! والله ليذبحج عمر
ريم:.............
حمده: صدقها عذابه يا ريم... عيب اللي سويتيه... هزأتي الريال...خليتيه مايسوى شي..
ريم:.........
عذابه: بلاج ساكته
وفجاة انفجرت ريم من الصياح.... كانت طول الوقت ماسكه عمرها
عذابه وهي تحضن ريم: بلاج تصيحين
حمده: ريم فديتج... لا تصيحين.. بس اللي سويتيه غلط
ريم: شو غلط... تدرين انه هذا من شهر و هو يلاحقني.. فاضحني في المدرسه و بين البنات.. كل يوم والثاني حاطلي اغنيه و .. ويفر عليه رقمه... ذلني.. تعرفون شو يعني ذلني... فاضحني ( وتمت تصيح)
عذابه: شو تقولين انتي... جان خبرتي ابويه
حمده: خبله انتي...شو تخبر ابويه... خلاص ريم ما حصل الا الخير
ريم: ادري اللي سويته غلط.. بس ماقدرت استحمل رمسته.. حبيت اهينه و اخليه يحس بالاهانه شوي..
عذابه: خلاص... انسي السالفه...و شرات ماقالت حمده.. ماحصل الا الخير

والله ادري يا قلبي
وصلن البنات البيت... و دخلت ريم حجرتها... و عذابه وحمده سارن الصاله و شافن ابوهن وامهن
عذابه+ حمده: السلام عليكم
ابو عمر + ام عمر: عليكم السلام والرحمه
ابو عمر: وينها غناتي.. وينها ريماني عنكن
حمده: راحت حجرتها
ابو عمر: شقايل جيه... هيه ماتدخل حجرتها قبل ماتسلم عليه
عذابه: تعبانه شوي
ام عمر: بلاها
عذابه: راسها يعورها
ابو عمر: فديتها والله.. ام عمر قومي طاعي بنتج... خلنانوديها المستشفى
حمده: يا حافظ عليج يا الريم.. عوار الراس يباله مستشفى بعد.. نحنه يا ما هلكنا من الحمه و الكحه و الزجام وما تودونا المستشفى الا عقب اسبوع
ابو عمر: ههههههههههههههه... فديتج يا حمدوه... بس ريماني ماتتحمل
حمده: يعني نحنه اللي قابلين للصدمات...
عذابه: امايه وينها خلود
ام عمر: في المطبخ
حمده: غريبه.. احيدها ترد من الدوام وسيده ترقد
ام عمر: ماراحت الدوام اليوم
عذابه: ليش
ابو عمر: بيونا عرب
عذابه: منو... قوم عمي
حمده: محد عرب الا قوم عمي...
عذابه: جاب انتي... منو بيينا
ابو عمر: هل عبدالعزيز المزروعي
حمده: لا حوووول... ردينا... لازم يتقفط يعني.. مايفهم انه البنيه ماتبغيه
ام عمر: شو هالرمسه بعد...ادعن انتن الله يهديها بس
ابو عمر: انا حاس انه هالمره بتوافق
حمده: تحلمون انتو... خلود توافق !!! مستحيل
عذابه: لا ماظن... صدقه ابويه... عيل ليش اليوم داخله المطبخ
حمده: هيه والله... احيد اخر مره يانا ... شردت من البيت وراحت السوق
عذابه: ههههههههههههههه... تذكرين... احيد يوم نحوط وياها في السيتي هاك اليوم... تقولين عيوز مضيعة ناقتها
ام عمر: صدق انكن متفيجات... عذوب.. سيري ساعدي اختج في المطبخ
عذابه: ليش عذوب... و حمدوه ... بلاها ناقصنها ريل ولا ايد
حمده: حمدوووه شيخةالحريم.. تروح حجرتها و ترقد.. صح ابويه
ابو عمر: محد غير ريم شيخة الحريم.. ويلا ساعدي خواتج بدال الرقاد,,, باجر بتعرسين.. بتسيرين بيت ريلج دون ما تتعلمين الطبخ... انف عليج..
عذابه: لا يابويه... هاي عندها 10طبابيخ... صح حمدوه
حمده: لا غلط... ان شاء الله ابويه... بغير ثيابي و بدخل المطبخ
ام عمر: الله راضي علينا اليوم... حمده بتطبخ و خلود عقلت...

عقب ماغيرت حمده ثيابها.. دخلت المطبخ تساعد اختها خلود...
حمده: يا سلااااااام... شو هالريحه الغاويه
خلود: ماطعمتي عيل
حمده: ناوليني انزين قطعة الكيكة
خلود: هب الحينه
حمده: الا قطعة صغيرونه
خلود: قلتلج هب الحينه
حمده: هيه اكيد... الاكل ها كله حق عزوز
خلود: شو عزوز بعد
حمده: اقصد عبدالعزيز
خلود: هيه حق عبدالعزيز
حمده: يا حليله ما بيتهنى بالاكل
خلود: ليش
حمده: شو ليش بعد... لانه بينراغ قبل مايذوق
خلود: ومنو بيروغه
حمده: منو غيرج يعني
خلود: لا حبيبتي .. من قالج اني بروغه
حمده: لانه هاللي يستوي دوم
خلود: مابيتسوي هالمره
حمده: يعني صدقه ابويه
خلود: ليش شو قال ابويه
حمده: قال انج بتغيرين رايج و يمكن توافقين
خلود: هب يمكن
حمده: عيل
خلود: اكيد
حمده: يا ويلي انا عالمستحى... اكيد بعد
خلود: بسج عاد.. و يلا اشتغلي بدال الهذربه
حمده: بتخبرج يوم انج بتوافقين ليش اتخيسين الريال سنين
خلود: مادري.. غيري الموضوع احسن.. وينهن خواتج عيل
حمده: عذوب في حجرتها عليها بروجكت تبغي تخلصه.. وريماني في حجرتها بعد
خلود: ما تلاحظين انه الريم متغيره هاليومين
حمده: الصراحه الكل في البيت متغير
خلود: شو قصدج
حمده: اول شي انتي... متغيره 180 درجه.. وافقتي على عبدالعزيز... وعذوب اللي من طلاق عمر و هي جالبه حياتها فوق تحت.. طبعا عسب الغالي خليفة.. و عمر..ولا جنه عنده عيال المفروض يسال عنهم و يطالعهم.. اللهم يفكر في عمره و بس.. و لا بعد ما قال برجع البيت بعده عايش في شقة الحريه.. و فيصل.. عاد هذا غير عنكم.. مادري بلاه .. يوم يشوف علياء بن عمي ينعفس و يتغير حاله تقول ياهل عاطينه مصاصه.. و الحينه ريماني.. عاد هاي ماعرف شو اقولج عنها
خلود: بلاها الريم
حمده: ان خبرتج بتقولين لحد
خلود: هيه .. بنشر الخبر في الfm ولا الجزيره
حمده: ارمس جد انزين
خلود: بذمتج يعني بخبر منو
حمده: انزين.. اليوم ريم
خلود: بلاها
حمده: ولا اقول... خلاص ماشي
خلود: بتقولين ولا لا
حمده: لا
خلود: انجلعي انزين
حمده: اصلا روحي كنت بظهر لاني هب ويه طباخ.. فديت اللي في بالي.. بييبلي بدال الطباخ
خلود: 10 ادري.. حفظناها القصيده
حمده: خلود.. ليش ما تفكرين تساعدينا
خلود: شقايل يعني اساعدج
حمده: يعني مثلا ساعدي عذوبه
خلود: اساعدها بشو
حمده: يعني مثلا ليش ماترمسين الهنوف عن عذابه
خلود: وشو اقول حق الهنوف
حمده: انشديها بلاه اخوها متغير
خلود: يعني ماتدرين ليش متغير.. اخوج مطلق اخته وفار نها هيه وعيالها في بيتهم لا ينشد عن عياله ولا يزورهم حتى فلوس مايعطيهم.. ابويه حليله اللي دوم يصرف عليهم.. يعني بذ متج في واحد يرضى على اخته هالشي.. ولا بعد من منو .. من اقرب الناس من ولد عمه حسبة اخوه
حمده: بس عذابه مالها ذنب
خلود: حتى خليفة ماله ذنب... بس محد يقدر يستحمل الذل يا حمده.. انا والله مالي ويه اسير بيتهم...
حمده: انتي رمسي الهنوف وما بتخسرين شي
خلود: يعني نبيع اختنا
حمده: شو نبيعها انتي بعد
خلود: تراج توج تقولين عذابه مالها ذنب.. وخليفة لو يبغيها بياخذها.. يعني هالفتره اللي ماطاعت عذابه تاخذ خليفة صبر عليها و اتحملها.. خلاص عيل .. خلها عذوب تصبر عليه و تتحمله بعد...خلها تحس كيف يكون شعوره يوم اللي يحبها يقطعها و يجافيها
حمده: بس والله حرام.. اخاف اللي بينهم ينهدم
خلود: لا تخافين.. خليفة يحب عذابه و اللي يمر فيه الحينه مابيستمر و صدقيني بيردلها مره ثانيه
حمده: بيرد لو عمر صلح كل شي
خلود: عمر ما منه فايده.. مايفكر يصلح أي شي.. عمر يفكر يعرس و ياخذله وحده ثانيه
حمده : صـــــــــــــــــــــــد ق!!!!!!!
خلود: هيه...
حمده: منو قالج
خلود: محد... المهم شوفي شغلج احسلج من الهذربه

عالمغرب... دخلت خلود حجرتها وغيرت ثيابها و تعدلت.. كانت وااااااااااااايد حلوه.. واحلى شي فيها عيونها السود الوساع... والفرحه كانت واضحه على ويهها و ابتسامتها اللي مافارقت شفاتها.. اول مره تحس بهالسعاده... خلود تحب عبدالعزيز.. بس كانت تخاف يظهر شرات اخوها عمر.. وعشان جيه قررت تكمل دراستها و تشتغل ولا انها ترتبط بانسان وتكون حياتها شرات حياة الهنوف... بس الحينه.. فكرت عدل.. و عرفت انه عبدالعزيز محد شراته.. يحبها و يموت فيها و عمره ما بيعاملها شرات مايعامل عمر الهنوف..

ودخلت عليها الريم..
ريم: خلود
خلود: هلا
ريم: امايه تبغيج
خلود: وصلوا؟؟؟
ريم: لا
خلود: عيل ..
ريم: مادريبها تبغيج و بس....
وظهرت ريم من الحجره.. خلود استغربت منو موقف ريم.. ونزلت تحت اطالع امها
وكانن البنات متيمعات في الصاله مع ابوهن و امهن و حتى فيصل معاهم
خلود: بلاكم متيمعين... الحين بيونا العرب
ابو عمر: اقعدي خلود.. بغيت اخبرج شي
خلود ( وهي مستحيه.. اكيد بيسالها اذا تبغي تاخد عبدالعزيز ولا لا): خير ابويه
ابو عمر: .......
خلود ( هي مستغربه.. ليش ساكت.. يلا ابويه اسالني قولي تبينه ولا لا... وشافته طال في السكوت.. صدت صوب امها.. كان خاطرها تقولهم اباه و انها موافقه تااخذه بس خلهم يسالونها)
ام عمر: امايه خلود... ترى الاعمار بيد الله.. والموت حق على كل انسان
خلود استغربت من هالرمسه ( شو اللي قاعد يقولونه.. عبدالعزيز ياي يخطبني الحينه و هم يطرون الموت)
وجان تشوف امها تصيح... صدت صوب خواتها كانها تترجاهم يخبرونها...شافت حمده موخيه.. و ريم واقفه حذال الباب وويهها احمر و عذابه ادمع... ( بلاهم... شو السالفه).. وجان تصد صوب اخوها فيصل اكيد هو بيخبرها.. يوم شافته.. حط عينه في عينها بس بسرعه نزل راسه تحت.. ( مالي غير ابويه اكيد بيخبرني.. يلا بسرعه عبدالعزيز بيوصل الحينه مع هله..) و شافت ابوها..

خلود: ابويه... شو السالفه.. ترى العرب بيوصلون الحينه.. ماشي وقت
ابو عمر: ماعرف شو اقولج... هب قادر اظهر الكلام
خلود: يا بويه اذا في خاطرك شي قوله... واذا بغيت تسالني عن رايي.. تراني موافقه.. و هالمره بسمع شورك.. وانت كنت تقولي عبدالعزيز ريال و النعم فيه.. وانا فكرت عدل.. وماظن بحصل واحد اخير منه
ام عمر: الله يعينج يا بنتي... والله ما تستاهلين
خلود: يعيني على شو يا اميه... ابويه فديت روحك خبرني .. والله زيغتوني
ابو عمر: عبدالعزيز...
خلود: بلاه
ابو عمر: سوا حادث
خلود: أي حادث.. ابويه الله يهديك عن شو ترمس.. الحينه هو ياي في الدرب مع هله
ام عمر: يا اميه لا هو ياي ولا شي.. مسوي حادث و طايح في المستشفى
خلود: امايه... شو تقولين... لا لا... انتو اكيد غلطانين.. ابويه.. انت تدري عدل انه ياي في الطريج مع هله.. وانا خلاص وافقت.. وافقت اخذه خلاص... اتصلبه و انشده.. ولا اقولك قوله.. قوله اني وافقت..
فيصل: خــــــــــــــلـــــــــ ـود ... بس يا خلود... ما تسمعين الي قاله ابوج
خلود: شو اسمع... أي حادث.. عبدالعزيز ما عليه شر.
فيصل: عبدالعزيز مرقد في المستشفى بين الحياة و الموت

خلود ماستوعبت اللي سمعته تمت تتلفت ما بين خواتها و امها و ابوها وفيصل... وقفت... و جان اطالع ابوها...كانها تترجاه يخبرها الصدق.. او يقول لها انه عبدالعزيز بخير ..
خلود: بس انا وافقت.. والله وافقت و مابغير رايي... ابويه عبدالعزيز ماعليه شر.. وانا وافقت عليه و الحينه هو ياي في الدرب
ابو عمر: يا خلود... استهدي بالله... اخوج يقولج الريال مابين الحياة و الموت.. ادعيله الله يشفيه و يرحمه برحمته

خلود كانت منصدمه .. ماعرفت شو تسوي.. ولا حتى ذرفت دمعه.. ومشت صوب حجرتها.. دخلت الحجره و صكت الباب على عمرها... و وقفت جدام المنظره.. تمت اطالع عمرها.. كانت متعدله و متزينه.. بس عسب عبدالعزيز.. و عقب انسدحت عالشبريه.. و اتلحفت.. وهي بعدها هب مستوعبه اللي صار..

عذابه: خلود...
خلود:..........
ودخلت عذابه الغرفه... و جان تيلس حذال اختها
خلود: عذابه
عذابه: نعم
خلود: عبدالعزيز بخير
عذابه: ان شاء الله يكون بخير
خلود: شو اللي صار..
عذابه: سوى حادث... يقولون انه كان ساير ييبلج هديه و لفت عليه شاحنه و دعم
خلود: هدية.!!!!!!!!!!!
عذابه: حليله.. يحبج
خلود: اظهري برع
عذابه: بس
خلود: اظهري برع

وظهرت عذابه عن خلود.......... وخلود .. ماقدرت تيود عمرها... ((( ساير ييبلي هديه... ليش يا ربي..... ليش يا عبدالعزيز والله مابغي منك شي... اباك انت وبس... ابـــــــــــاك انت و بس...)))) و كان صوتها عالي.. وخواتها واقفات حذال الباب يتريون عذابه تظهر.. و سمعن صوتها و هي تصيح.......

تتوقعون... شو بيكون مصير خلود... عقب عبدالعزيز !!!!
عذابه!!!!!! هل ممكن يرد لها خليفة !!
حمده!!!!! ممكن تتزوج محمد الرميثي!!!
و ريم !!! شو اللي بيسويه سيف عقب ما اهانته ريم !!


----------------------نهاية الجزءالثالث عشر
الجزء الرابع عشر
بعد حادثة عبدالعزيز .. اتغير حال قوم القبيسي... عمر كان اقرب واحد لعبدالعزيز.. و كان دوم يطمن عليه..
اما عبدالعزيز فكانت حالته وايد صعبه.. الحادثة اثرت على العمود الفقري.. و كان لازم يسووله عملية في اقرب وقت.. حتى عينه اليمنى تاثرت... فقد البصر في عينه اليمنى .. لانه القرنيه تاثرت وايد... فقرروا يسفرونه ويسووله عمليه في العمود الفقري و يبدلوله القرنيه في عينه اليمنى


((((((((ترى مهما بعادك عني طول ابا اصبر لاجلك انت واتحمل و ترجعلي حبيبي)))))))))
خلود وايد تغيرت عقب الحادثة.. صارت ماترمس حد .. حتى الشغل ودرته و خذتلها اجازه 4 شهور... حست بتانيب الضمير .. حست انها هي السبب في اللي صار في عبدالعزيز.. وفي يوم قررت الهنوف تزور خلود و تطمن عليها...
الهنوف: السلام عليكم
خلود ( وهي منسدحه): عليكم السلام
الهنوف: شو راقده؟؟؟
خلود: هيه
الهنوف: شقايل راقده و تردين عليه
خلود: .....
الهنوف: عنبوج.. يايه ازورج و اطمن عليج وانتي هب راضيه ترمسيني
خلود: اظن امايه خبرتج اني مابغي اشوف حد
الهنوف: حتى انا
خلود:.........
الهنوف: بلاج خلود... ليش جيه تعذبين نفسج
خلود:....
الهنوف: انتي مالج خص بللي صار في عبدالعزيز.. هذا قضاء و قدر.. والاعمار بيد الله تعالى
خلود: سكتي الله يخليج
الهنوف: لا ما بسكت.. كيف تبيني اسكت وانا اشوفج تتعذبين بليا سبب
خلود: مالج خص.... محد له خص
الهنوف: يا خلود انتي المفروض تكونين اقوى من جيه... واللي سمعته من اخويه خليفة... انه الريال ما بيصيبه الا الخير.. الا عمليه و بيرد بالسلامه
خلود: يمكن..... ( و نزلن الدموع على ويهها)..
الهنوف: يمكن شو... قصدج يموت!!!
خلود ( تمت تصيح يوم سمعت طاري الموت..)))
الهنوف: الله يهديج انتي بس... لا تخافين.. ما بيصير الا كل خير... بس انتي ادعيله
خلود: والله يا الهنوف لو صار به شي انا ... انا اللي بموت.. انا ادري اني السبب
الهنوف: عن شو ترمسين
خلود ( نشت و قعدت عالكرسي حذال الهنوف): انا السبب في اللي استوابه
الهنوف: انتي مالج خص... قلتلج قضاء و قدر
خلود: بس لو وافقت عليه من الاول.. لو ما خليته يتعذب بسبتيه كل هالسنين.. لو اول ما يا خطبني قلتله هيه.. لو ما رديته و طردته من المكتب يوم يي يزورني.. لو ولو و لو .. جان ماصار اللي صار.. جان شفته معايه.. جان قلتله عن شعوري.. جان عبرتله عن حبي.. بس الحينه ماشي فايده.. بيروح عني و بيتركني.. بيتركني دون مايعرف اني احبه.. واموت فيه بعد..( وتمت تصيح)
الهنوف (هلت الدمعه من عيونها): اكيد يدري انج تحبينه.. لو مايدري جان ما ركض وراج كل هالسنين.. يا خلود انتي في ايدج تسوين اشياء وايده تثبتيله فيها انج تحبينه.. انتي المفروض تزورينه و تطمنين عليه.. المفروض يحس انج معاه في ازمته و مرضه.. المفروض تدعليه الله يشفيه بدال الصياح اللي تصيحينه
خلود: ماعرف .. ماعرف شو اسوي.. احس انه الكل
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
naser
الادارة
الادارة
avatar
عدد الرسائل : 3302

العمر : 33

نقاط : 10808

تاريخ التسجيل : 14/11/2008


الاوسمة
 :  

مُساهمةموضوع: رد: قصة اماراتيه لا تفوتكم بسررررررعه .....   السبت 02 أبريل 2011, 12:07 am

يسلمووووووووووووووووووووو
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://wajoodh.3arabiyate.net
 

قصة اماراتيه لا تفوتكم بسررررررعه .....

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى وجوده :: المنتديات الأدبيـــــه :: القصص والروايــــات-
انتقل الى:  
© phpBB | الحصول على منتدى مجاني | منتدى مجاني للدعم و المساعدة | إتصل بنا | التبليغ عن محتوى مخالف | الحصول على مدونة مجانية